علاج إدمان المخدرات، مسرح الشارع، القرش الأبيض لليوم الأسود ولقاء مميّز مع الفنّان السعودي تركي


في الحلقة الثانية من الموسم السابع لـ"سوالفنا حلوة" الذي تقدمه الإعلامية "مريم أمين" مع فريق البرنامج: إبراهيم بادي (من السعودية)، بشار غزاوي (من الأردن)، عبد العزيز أحمد (من الكويت ، إلهام وجدي (من مصر)، بياريت القطريب (من لبنان)، وابتسام أمين (من المغرب)، يستضيف البرنامج الفنّان السعودي تركي ليتحدّث عن مشواره الفنّي واعتماده لأسلوب خاص به بعيداً عن القالب الخليجي التقليدي.

يتطرق الموضوع الأول للحلقة إلى (علاج إدمان المخدرات) وما هي الأسباب التي توصل الى الإدمان؟ وهل بإمكان المدمن اخفاء ادمانه عن أهله؟ وهل حقاً تساعد بعض المخدرات على الدراسة؟ وما هي الأسباب التي تحوّل المدمن إلى مجرم؟

وتتحدث بياريت عن ارتفاع نسبة الإدمان بين الفتيات، في حين تسأل الهام عن كيفية لجوء المدمن إلى أهله منذ البداية، فيما يؤكّد بشار ضرورة تحلّي الأهل بالوعي لتفادي المشكلات، أما مداخلة ابراهيم فهجومية ومعارضة لأغلبية ما قيل، معتبراً أن آلية الخطاب التوعوي والحملات ضد المخدرات (مضروبة)، مشيراً الى أن في المخدرات متعة وأكثرية المتعاطين من المبدعين؟!

وبعد فقرة (صورة ومعلومة) يأتي موضوع الحلقة الثاني وعنوانه (مسرح الشارع) حيث يستضيف البرنامج المخرج السوري رأفت الزاقوت صاحب فرقة (باب) للفنون المسرحية الذي يتحدّث عن انتشار مسرح الشارع في الغرب موضّحاً أسباب انعدام وجوده في مجتمعاتنا، لكن هل يستمتع الجمهور بعرض فرقة (باب)! وهل يغيب العنصر الأنثوي عن هذا المسرح؟ ومن هو جمهور مسرح الشارع؟ وهل هو فعلاً حلّ للأزمة التي يعاني منها المسرح التقليدي، وكيف نصنع له سوقاً تجارياً؟

من جهتها تعتبر ابتسام أن مسرح الشارع يعطي المدينة طابعاً خاصاً مؤكّدة وجوده في المغرب وحصوله على التمويل المطلوب، أما درجة الحرارة العالية فتمنع انتشار مسرح الشارع في الكويت بحسب عبد العزيز الذي يخجل من خوض مثل هذه التجربة، في حين يبدو في السعودية مسرحاً فردياً بحسب ابراهيم ويتطلّب دعماً سياسياً، أما بياريت التي شاركت في احدى العروض المسرحية في الهواء الطلق فتتحدّث عن مهرجانات مختصّة بمسرح الشارع في لبنان منذ العام 2002 ، ولكن هل استهوت التجربة بياريت وهل تعيد الكرّة؟

ومع مقولة (هل ينفع القرش الأبيض لليوم الأسود) والتي تفضي لآراء متفاوتة، يكون الختام مع لعبة الكرة والتنافس بين بشار وابتسام.

يعرض البرنامج يوم الأربعاء 13 -04-2011 الساعة 22:40 بتوقيت الإمارات
يعاد البرنامج يوم السبت الساعة 18:00 بتوقيت الإمارات

Advertisement