عبد القادر هدهود بين تعنيف الأطفال ونوادي العلاج بالضحك في برنامج سوالفنا حلوة

في هذه الحلقة من الموسم الثامن لـ"سوالفنا حلوة" الذي تقدمه الإعلامية "مريم أمين" مع فريق البرنامج: إبراهيم البادي، عبد العزيز أحمد، بياريت قطريب، ندى الشيباني، شكران مرتجى يستضيف البرنامج الفنان الكويتي عبد القادر هدهود الذي يتحدّث عن مسيرته وموهبته في الكتابة والتلحين والتأليف الموسيقي إضافة إلى موهبته في العزف على الكثير من الآلات الموسيقية.

يتناول موضوع الحلقة الأول (تعنيف الأطفال)، والذي تناقشه مريم أمين مع إبراهيم بادي وعبد العزيز أحمد وشكران مرتجى وبياريت قطريب وندى الشيباني وابتسام أمين، وذلك بحضور د.عبد الرحمن الصباحي عضو اللجنة الوطنية السعودية للطفولة، والذي يتحدث عن أهمية التربية والتأثير السلبي للتعنيف الجسدي والمعنوي على الأطفال.

ولكن هل يصل تأثير المعاملة السيئة للأطفال إلى حدود الإنحراف والجريمة، وهل أغلبية المصابين بحالات الإكتئاب عاشوا طفولة صعبة، وهل الضرب والشتم أساليب العائلات التي فشلت في التربية الصحيحة، وهل يصحّ الدلال الزائد للطفل، وإلى أين يصل الطفل المحروم من حنان الأهل، كذلك هل ينعكس تعنيف الطفل في المدرسة سلباً عليه، وهل من تشريعات وقوانين تحمي الطفل العربي من العنف،وهل يجب أن تقتصر التوعية على الأم فقط؟

في البداية تسأل شكران إذا كان ضرب الطفل دليلاً على ضعف الأهل أم نتيجة خوفهم على ولدهم، مستفسرة عن الحالات التي يجوز فيها ضرب الولد، فيما تتحدّث ندى عن مسؤولية الدولة والجمعيات في حملات توعية الأهل لإيجاد جيل واع ومثقّف، فيما شدّدت بياريت على ضرورة التمييز بين معاقبة الطفل وتعنيفه، فيما كان لابتسام وجهة نظرها في الموضوع قائلة إن الإنسان برأيها ميّال بالفطرة إلى الوحشية أكثر منه الى العاطفة، ليخالفها إبراهيم الرأي، مضيفاً تعليقاً قاسياً بوصفه العالم الثالث بمستنقع الجهل ومحمّلاً الأهل مسؤولية نقل عقدهم الى أطفالهم.

أما موضوع الحلقة الثاني فيتناول (نوادي الضحك) الذي يفتتح بمحاولة شكران إضحاك فريق البرنامج والذي تتلوه عدّة أسئلة تطرحها على ليليان عقيقي أخصائية العلاج بالضحك التي تتحدّث عن أهمية الضحك وكيفية تدريب الشخص على الضحك ومعالجته بهذه الطريقة، ولكن ما هي نوادي الضحك ومن يقصدها وما الهدف منها، وهل النساء يقصدن هذه النوادي أكثر من الرجال، وهل صحيح أن الضحك يطيل العمر ويخفف من إمكانية التعرض للأزمات القلبية، وهل فعلاً يحتاج المرء إلى 15 دقيقة ضحك يومياً، وهل يمكن القول إن الضحك من غير سبب لم يعدّ قلّة ادب، وغيرها من الأسئلة..

ومع مقولة هل أنت مع أو ضد (أكبر منك بيوم أفهم منك بسنة)، آراء مختلفة ومتعددة كالعادة لتحتدم المنافسة من بعدها في لعبة الكرة التي تحفل بالكثير من المفاجآت والمرح لفريق برنامج سوالفنا حلوة .

يعرض البرنامج يوم الإثنين 12-12-2011 الساعة 22:40 بتوقيت الإمارات
يعاد البرنامج يوم الأربعاء الساعة 05:00 بتوقيت الإمارات
ويعاد أيضا يوم السبت الساعة 16:00 بتوقيت الإمارات

Advertisement