التحكم في الأبناء .. كيف يمكن تطبيقه بشكل صحيح وتفادي الأضرار الناجمة عنه


تتناول الحلقة الثالثة من برنامج الحياة حلوة الذي يقدمه الدكتور أحمد النجّار موضوع "التحكم بالأبناء".

فقد أوضحت الدراسات أنه لا يوجد أسلوب تربوي يعتبر الأمثل في تنمية الابناء، رغم اتفاقهم أنه يوجد أسلوب أمثل في تدميرهم وهو التوجه نحو التحكم بهم لما في ذلك من ضرر على شخصياتهم بالمستقبل، في الوقت الذي لا يدرك الابناء أن تحكم الوالدين قد لا يكون حقيقياً، رغم كونه يؤثر بطريقة مباشرة على طريقة تفكيرهم ونفسياتهم.

ويستضيف البرنامج كل من الدكتورة شيخة عبيد الطنيجي القيادية التربوية ومحمد علي السعدي الخبير في مجال التفكير وتنمية الموارد البشرية للإجابة عن مجموعة من الأسئلة من قبيل: ما هو الأسلوب الأمثل للتعامل مع أبناءنا، وهل صحيح أن الأهل يتمنون ويسعون بجهد إلى غرس كل الخصال الحميدة لدى أبنائهم ولكن لا يتم ذلك بالشكل الصحيح، وهل فعلاً أصبح من الصعب على الأهل التحكم بمستقبل الابناء وهل من الصعب على الأبناء تقبل النصائح من الأهل الذين لطالما سهروا من اجل تربيتهم وايصالهم لبر الأمان.

أما سؤال الحلقة: كيف أستطيع أن اوجه دون أن أشعر الطرف الاخر أنني أتحكم به..؟! فمطروح للمناقشة عبر صفحة البرنامج على الفيسبوك Facebook (الحياة حلوة).

يمكنكم التواصل مع البرنامج من خلال طرح التساؤلات والهموم والقصص والخبرات مباشرة عبر الهاتف أو الفيسبوك أو الرسائل.

يعرض البرنامج يوم الجمعة 22/04/2011 الساعة 22:40 بتوقيت الإمارات
يعاد البرنامج يوم السبت الساعة 09:00

Advertisement


H