(من تونس مع زينة يازجي)... جدل الشارع التونسي بعد عام من رحيل بن علي

-





















الحلقة الميدانية الأولى من برنامج الشارع العربي والتي تحمل عنوان: (من تونس مع زينة يازجي). ضيوف الحلقة كل من: عبد المجيد الحبيبي أمين عام حزب التحرير ذو التوجه الإسلامي، والمحامي خالد عواينبة صاحب أول اعتصام أمام ولاية سيدي بوزيد بعد قام البوعزيزي بحرق لنفسه، إلى جانب منصف بن سالم وزير التعليم العالي وعضو حزب النهضة، ومحمد قاسمي الأستاذ الجامعي وممثل الإتحاد التونسي للشغل، ولميس الطرابلسي الناشطة الحقوقية من شباب الثورة، وإيمان الطريقي الحقوقية ورئيسة جمعية حرية وإنصاف، كما سيكون ضيف هذه الحلقة مهدي الحضري شقيق الشهيد سليم الحضري وصاحب أول قضية أمام القضاء ضد الأمن، ومنير الطرودي المطرب المعارض لنظام بن علي.

تناقش الحلقة أوضاع الناس في تونس بعد عام على رحيل بن علي، وإجراء الانتخابات وتشكيل الحكومة وتولي المنصف المرزوقي رئاسة البلاد، وكيف يبدو الوضع العام، وأحوال المواطنين وبالأخص ممن شارك في الحراك الشعبي والمظاهرات التي أسقطت النظام، هل هم راضون، مقتنعون، أم حانقون وغير سعداء، وكيف تسير أمورهم نحو التحسن أم نحو الأسوأ برأيهم، كما سيتم الحديث عن وضع المرأة، ومصير قانون الأحوال الشخصية بعد تولي حزب إسلامي التوجه مقاليد الوزارة، وهل ستتأثر الحريات الشخصية، وتوضع قيود على السياحة والسواح إلى تونس، حيث يلخص هذا الحوار جدل الشارع التونسي حول هوية البلد والخطط الأوضح لتحقيق مطالب الثورة.

وكان تلفزيون دبي قد قام بإجراء حوار تلفزيوني شامل مع الرئيس التونسي المنصف المرزوقي، أجرته الإعلامية زينة يازجي من تونس في أولى جولاتها الميدانية المقررة إلى عدد من العواصم العربية والعالمية.

وتناول الحوار الذي بث مساء (اليوم) السبت (21 يناير) العديد من المحاور والقضايا التي تهم الشارع التونسي والعربي والتي تطرق إليها الرئيس التونسي منذ وصوله إلى قصر قرطاج بعد الثورة الشعبية التي أطاحت بنظام الرئيس زين العابدين بن علي، كما تحدث الرئيس التونسي في بداية الحوار عن تغير نظرة الشارع التونسي إلى قصر قرطاج ورؤيته للواقع الحالي في الشارع التونسي، بالإضافة إلى ملامح تونس المقبلة هل هي مدنية أم العلمانية أو الدينية.

ونفى الرئيس التونسي الجديد ما يقال إن الربيع العربي تنفيذ للمصالح الغربية قائلاً إن القرن الواحد والعشرين سيكون قرن الثورة العربية كما كان القرن الثامن عشر للثورة الفرنسية والقرن العشرين الثورة الروسية والصينية، كما نفى المنصف المرزوقي تراجعه عن دعم الثورة في سوريا معتبراً أن نجاحها من ضروريات التقدم العربي وبلورة الحلم العربي، كما تناول الأوضاع الراهنة في مصر، موجهاً في نهاية حواره عبر شاشة تلفزيون دبي رسالة إلى الشعب التونسي والشعوب العربية.

تبث حلقة (من تونس مع زينة يازجي) على شاشة تلفزيون دبي، مساء الأحد (22 يناير) الساعة: 22:40 بتوقيت الإمارات، الساعة:18:40 بتوقيت غرينتش، فيما ستكون الإعادة يوم الإثنين (23 يناير) الساعة: 19:00، والثلاثاء (24 يناير) الساعة: 05:00 بتوقيت الإمارات. للتواصل والتفاعل مع البرنامج صفحة البرنامج على فيسبوك بعنوان: الشارع العربي أو (Arab Street)، ومن خلال تويتر عبر (@zyazigi)، ويمكن متابعة الحلقة في أي وقت عبر خدمة (شاهد عبر الإنترنت) على الموقع الإلكتروني الخاص ببرامج مؤسسة دبي للإعلام: (www.vod.dmi.ae).

Advertisement