غسان سلامة يقدم قراءة فريدة للمشهد السياسي العربي عبر برنامج (مع زينة يازجي)..

تضرب حلقة يوم الأحد (27 مايو) من برنامج (مع زينة يازجي) على شاشة تلفزيون دبي، من باريس، موعداً فريداً للجمهور العربي عبر مطالعته برؤية تحليلية غير معهودة للأحداث التي تعصف بالمنطقة العربية، وذلك من خلال استضافة الدكتور غسان سلامة بوصفه مفكراً عربياً لامعاً، وسياسياً لبنانياً محنكاً، وصاحب نظرة ثاقبة في شؤون الفكر والسياسة الدولية.

ويعد غسان سلامة أحد الشخصيات العربية القليلة التي راكمت خبراتها في عالم السياسة عبر ممارستها كمسؤول في لبنان ودبلوماسي بارز في الأمم المتحدة، وعبر دراستها كمفكر وأستاذ جامعي مجتهد في أرقى الجامعات العالمية، حيث شكلت كتبه في العلوم السياسية محطات مهمة في مسار الفكر السياسي العربي.

ويرى غسان سلامة أن الانتفاضات العربية ليست سياسية بل أخلاقية في جوهرها ضد استبداد عائلات حاكمة استحوذت على الدولة وألحقتها بممتلكاتها الخاصة، مرجعاً سببها إلى "الغضب العاري الذي يستند إلى الرفض البسيط العفوي للظلم".

وخلافاً لما هو سائد في الفضائيات العربية من تحليلات نمطية ومستهلكة، تفتح زينة يازجي مع ضيفها الخاص نافذة جديدة، من أجل الإطلالة على قراءة مغايرة، أكثر عمقاً وتبصراً بالأوضاع السياسية المعقدة وتطوراتها المتشابكة في المنطقة العربية، وبالأحداث التي تعصف بها منذ مطلع العام المنصرم، تحت مسمى الربيع العربي.

وتتعمق زينة مع غسان سلامة في إلقاء الضوء على ما يلف المشهد السياسي العربي من غموض وضبابية في الرؤية تبقي الباب مفتوحاً أمام مزيد من المفاجآت والتطورات التي تذهب معطيات الواقع على الأرض إلى أنها قد لا تكون بالضرورة سارة مقارنة مع ما تعقده الشعوب العربية من آمال عريضة على الثورات في الدفع لإحداث تغيير إيجابي وشامل على مستوى بلدانها، ما جعل زاوية النظر لدى الكثيرين تتعدل في اتجاهات مشوبة بحذر واحتراز أكثر من المستقبل.

ويعيد سلامة قراءة المستجدات في الدول العربية التي تشهد اليوم لحظات انعطاف مفصلية في تاريخها، على غرار مصر، تونس، العراق، سورية، لبنان، السودان، وكلها دول تعيش على صفيح سياسي ملتهب، وتشترك في أنها تحولت إلى بؤر ساخنة لأحداث متسارعة تنذر بإعادة صياغة درامية لجغرافيتها السياسية، كما يستشرف انعكاساتها المستقبيلة على مسارات راهن مأزوم أصلاً.

تبث هذه الحلقة على شاشة تلفزيون دبي، مساء الأحد (27 مايو) الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 18:30 بتوقيت غرينتش، فيما ستكون الإعادة يوم الاثنين (28 مايو) الساعة: 19:00، والثلاثاء (29 مايو) الساعة: 05:00 بتوقيت الإمارات، وللتواصل والتفاعل مع البرنامج صفحة البرنامج على فيسبوك بعنوان: الشارع العربي أو (Arab Street)، ومن خلال تويتر عبر (@dubaitv)، ويمكن متابعة الحلقة في أي وقت عبر خدمة (شاهد عبر الإنترنت) على الموقع الإلكتروني الخاص ببرامج مؤسسة دبي للإعلام: (www.vod.dmi.ae).

Advertisement