الفنان السعودي يعقوب الفرحان.. بين رصاص الابتهاج وعندما تكون المرأة أعلى منصباً من زوجها

شاهد الفيلم الوثائقي بالضغط .. هنـــا ....

استضافت الحلقة الثامنة من برنامج (سوالفنا الحلوة) في موسمه العاشر على قناة دبي، يوم الإثنين (3 يونيو) والتي تستضيف الفنان السعودي الشاب يعقوب الفرحان الذي شارك في عملين دراميين العام الماضي أحدهما مسلسل "ملحق بنات" الذي عرض على شاشة تلفزيون دبي في شهر رمضان الماضي.

وطرحت مريم أمين موضوع الحلقة الأول حول (رصاص الابتهاج) مع ابتسام أمين وإبراهيم بادي وعدنان الحميد وندى الشيباني وشكران مرتجى وبشار غزاوي، من خلال تقرير مصور حول هذه الظاهرة من لبنان وليبيا واليمن وسوريا، حيث تحدث إبراهيم بداية عن هذه المشكلة بشكل عام والتي تعود بالدرجة الأولى للعادات والتقاليد متسائلاً هل من الطبيعي الفرح بهذه الطريقة، فيما أشار الفنان السعودي إلى الوقوع في هذا الفخ، لتشاركه ندى هذا الطرح كنوع من إبراز الفرح والقوة كذلك التأييد للقادة بأنواعهم المتعددة، وقال بشار إن الإنسان يميل إلى الفوضى لتبرز ضرورة القوانين الصارمة تجاه هذه الظواهر في ظل غياب الوعي أو قلته في بعض المجتمعات، لينتهي هذا الموضوع بفقرة كوميدية طريفة من شكران التي قامت بالتعبير عن موقفها من هذه الظاهرة بطريقتها الخاصة..؟!

بعدها توقف فريق سوالفنا لفترة، نتيجة هبوظ ضغط عدنان، وحضور الطبيبة إلى الإستديو لمعالجته... لتعود الأجواء لطبيعتها بعد دقائق مع مسابقة "شعر مكسور"، حيث دعت مريم الفنان السعودي للمشاركة مع فريق سوالفنا، من خلال اكتشاف الأخطاء في عدد من الأبيات للشعراء: أبو العلاء المعري، مرسي جميل عزيز، إيليا أبو ماضي، أبو العتاهية، ونزار قباني، لتبكي شكران وهي تقرأ أبيات الشاعر الدمشقي الكبير.

أما موضوع الحلقة الثاني فتطرق إلى (عندما تكون المرأة أعلى منصباً من زوجها)، حيث فسرت ندى هذا الأمر بإحساس الرجل في بعض الأحيان بالقصور والخوف من سيطرة المرأة وإحساسه بالضعف، مستشهدة بالعديد من الأمثلة لنساء ناجحات لا يمتلكن حياة أسرية متكاملة، داعية إلى توعية الرجل بأن المرأة مكملة للحياة ولا تنافسه بأي شكل من الأشكال، ليتم بعد ذلك عرض تقرير من السعودية حول منى خوجة سيدة الأعمال التي تعمل في مجال المبيعات في شركة عالمية وزوجها المهندس المعماري والحادثة التي مرا بها، لينقل بشار الحوار إلى إبراهيم الذي تحدث عن اختلال مفهوم القوامة بعد دخول المرأة إلى سوق العمل وحقها في ذلك، ليظلم الرجل في ظل عدم العدالة والمساواة المتكاملة، وأبدى يعقوب رأيه في هذا الموضوع، أما شكران فتحدثت عن التربية والنشأة وأن نجاح المرأة هي من نجاح الرجل والعائلة بشكل عام، كما تابع الفريق، تقريراً خاصاً من مصر حول الكاتبة أمل محمود المتخصصة بالكتابة عن العلاقات الإنسانية وتفهم زوجها لطبيعة عملها، وليختتم الحوار بمشادة بين ابتسام وإبراهيم حول هذه الظاهرة، التي انهاها إبراهيم بعبارة: "أحب لزوجتك ما تحب لنفسك، وأحب لزوجك ما تحبين لنفسك".

بعد ذلك قدم بشار فقرة "اخترعوا واكتشفوا" حول (الهاتف) الذي اخترعه إلكسندر غراهام بيل العالم الاسكتلندي الذي قدم إلى الولايات المتحدة في العام 1871، وليجري في العام 1876 أولى تجاربه مع مساعده، وكيف وصل إلى فكرة هذا الاختراع، والمراحل التي قطعها للوصول إلى شكله ووظائفه الحالية المتطورة.

ومع مقولة (مع أو ضد) وموضوع (استقلالية السكن المنفرد عن الأهل حتى من دون زواج)، تضاربت الآراء واختلفت بين "مع" إبراهيم وندى وبشار وشكران، و"ضد" لمريم ويعقوب وعدنان وابتسام، لتحتدم المنافسة بعدها في لعبة (Music Color) وفريق الأبيض (إبراهيم وندى وبشار)، وفريق الأسود (شكران وعدنان وابتسام).. فمن سيفوز في هذه المنافسة المرحة لفريق سوالفنا حلوة على شاشة تلفزيون دبي..؟!

يبث برنامج (سوالفنا حلوة) حصرياً على شاشة تلفزيون دبي، كل إثنين الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 18:30 بتوقيت غرينتش، والإعادة الثلاثاء الساع

Advertisement