شخصيات من الروهينغيا المسلمة تطرح قضيةالاضطهاد والإبادة والتهجير الذي تتعرض له هذه الأقلية في بورما

شاهد الحلقة بالضغط .. هنا ....

يجري قابل للنقاش لقاءات مع شخصيات من الروهينغيا المسلمة في بورما لتعرض قضيتها على الرأي العام وتشرح جذورها التاريخية والسياسية وما تنتظره من المسلمين والمجتمع الدولي لرفع الظلم المسلط عليها من الرهبان البوذيين في اقليم أراكان، وكذلك من السلطات البورمية وعناصر من طوائف عدة اجتمعت كلها على هدف واحد، وهو إبادة هذه الأقلية وتهجيرها ومنع الغذاء والدواء والمساعدات الإنسانية من الوصول إلى مخيمات النازحين التي يلجؤون إليها.

آخر ألوان الفظاعات وصنوف التنكيل والتعذيب التي يتعرض لها الروهينغيا حواها تقرير حديث لمنظمة هيومن رايتس ووتش بيّن فيه دور الحكومة والسلطات المحلية في إقليم أراكان في تهجير أكثر من 125 ألف شخص قسراً منذ يونيو 2012.

وتعتبر بورما أو ميانمار أن الروهينغيا البالغ عددهم ثمانمائة ألف شخص مهاجرين غير شرعيين وفدوا من بنغلادش، وأنهم ليسوا "عرقاً وطنياً" وهو ما يعني حرمانهم من استحقاق المواطنة الكاملة، فيما يبلغ عدد مسلمي بورما 10 ملايين يمثلون تقريباً 20 بالمائة من سكانها البالغ عددهم 50 مليوناً.

بثت ÷ذه الحلة من برنامج (قابل للنقاش) على شاشة تلفزيون دبي، مساء الخميس (25 أبريل) الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 18:30 بتوقيت غرينتش، والإعادة يوم الأحد (28 أبريل) الساعة: 12:00 بتوقيت الإمارات، وهو من تقديم الإعلامية التونسية نوفر رمول عفلي، وإعداد سامي مصدق صاحب التجربة الإعلامية الغنية في الأمم المتحدة وغرف الأخبار بعدد من القنوات الهامة: (التلفزة التونسية، العالم، الجزيرة، البحرين، روسيا اليوم)، كما يمكن للجميع مراسلة البرنامج عبر العنوان الإلكتروني (niqash@dmi.ae)، ومتابعة حلقات هذا البرنامج في أي وقت عبر خدمة (شاهد عبر الإنترنت) على الموقع الالكتروني الخاص ببرامج مؤسسة دبي للإعلام (www.vod.dmi.ae).

Advertisement