الغارات الإسرائيلية على أهداف قرب دمشق تذكي نار الحرب الإقليمية أم تمر مرور الكرام؟!.

شاهد الحلقة بالضغط .. هنا ....

لم يكن رد سوريا ولا جيشها على الغارات الإسرائيلية التي استهدفت مواقع لا تبعد خمسة عشر كيلومتراً أو يزيد عن القصر الرئاسي في دمشق، بحجم انفجار ظن سكان ريف دمشق من شدة قوته أنه ناجم عن تعرض منطقتهم لقنبلة نووية. وتقول المصادر الإسرائيلية إن جيش الاحتلال نفذ الجمعة والأحد الماضيين غارتين جويتين في سوريا بهدف منع وصول أسلحة إلى حزب الله، فيما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 42 جندياً سورياً على الأقل قتلوا وإن مصير مئة جندي لم يعرف بعد، وقالت دمشق إن العدوان استهدفت مواقع قرب جمرايا وفي ميسلون ومطاراً شراعياً في منطقة الديماس.

ويثير توقيت الهجوم الإسرائيلي وقوته تساؤلات حول ما إذا كانت مكونات الحرب الإقليمية التي طالما توعدت بها سوريا، قد استوفت شروطها أم أنها أزمة متكررة لكنها عابرة في المشهد السوري الإسرائيلي لا تفتح الباب واسعاً أمام جميع الاحتمالات.

يشارك في النقاش من القاهرة العميد صفوت الزيات الخبير العسكري، والدكتور سمير تقي مدير مركز الشرق للدراسات الاستراتيجية، ومن موسكو السيد يفغيني سيدروف المحلل السياسي الروسي.

بثت ÷ذه الحلة من برنامج (قابل للنقاش) على شاشة تلفزيون دبي، مساء الخميس (9 مايو) الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 18:30 بتوقيت غرينتش، والإعادة يوم الأحد (12 مايو) الساعة: 12:00 بتوقيت الإمارات، وهو من تقديم الإعلامية التونسية نوفر رمول عفلي، وإعداد سامي مصدق صاحب التجربة الإعلامية الغنية في الأمم المتحدة وغرف الأخبار بعدد من القنوات الهامة: (التلفزة التونسية، العالم، الجزيرة، البحرين، روسيا اليوم)، كما يمكن للجميع مراسلة البرنامج عبر العنوان الإلكتروني (niqash@dmi.ae)، ومتابعة حلقات هذا البرنامج في أي وقت عبر خدمة (شاهد عبر الإنترنت) على الموقع الالكتروني الخاص ببرامج مؤسسة دبي للإعلام (www.vod.dmi.ae).

Advertisement