دستور تونس وانتهاء الحوار الوطني في اليمن يوحّدان البلدين في لحظة تاريخية فارقة ومضيئة في ربيع عربي

شاهد الحلقة بالضغط .. هنا ....



بعد مضي ثلاث سنوات على اندلاع "الثورة" في تونس مهد "الربيع العربي" وقع رؤساء الجمهورية والحكومة والبرلمان في تونس على الدستور الجديد للبلاد الذي صادق عليه المجلس الوطني التأسيسي بأغلبية ساحقة واعتبر الدستور الثاني لتونس بعد دستور عام 59 انتصاراً لتونس وللشعب على الدكتاتورية وبالتزامن مع ولادة الدستور الجديد أخذ مهدي جمعة رئيس الحكومة الجديد الضوء الأخضر من البرلمان ليتولى مع تشكيلة حكومية غير متحزبة تسيير البلاد حتى إجراء انتخابات عامة خلال هذا العام وهي أولوية أولوياته كما أعلن ذلك.

وعند نقطة تقاطع زمني و تاريخي بين دول الربيع العربي حقق الحوار الوطني في اليمن ما اعتبر إنجازاً تاريخياً إذ تمكن المشاركون فيه وهم ممثلون عن جميع ألوان الطيف السياسي في اليمن باستثناء الحراك الجنوبي المطالب بالانفصال من التوصل إلى وثيقة نهائية ترسم خارطة طريق تحول اليمن إلى دولة فدرالية حيث تتمتع الأقاليم بحكم ذاتي و ترسم المسار نحو إقرار دستور جديد في غضون عام.

هذان الإنجازان أطلقا عنان الفرحة والارتياح في تونس واليمن وعززا الثقة لدى الشعبين وكل من يراقب مساريهما الانتقالي في أن ثمار الربيع العربي بدأت تؤتي أكلها لكنهما لم يحجبا جسامة التحديات المقبلة قبل الانتهاء من المرحلة الانتقالية.

في قابل للنقاش نطرح هذا الموضوع للتحليل ونبحث في أسباب ونتائج هذه التطورات الإيجابية على الحياة السياسية والاقتصادية والأمنية في البلدين. يشارك في النقاش، خالد عبيد أستاذ التاريخ السياسي المعاصر بجامعة منوبة التونسية، ومعين عبد الملك رئيس فريق الهيئات الوطنية المستقلة والقضايا الخاصة بمؤتمر الحوار الوطني الشامل، وأمينة المسعودي أستاذة القانون الدستوري والعلوم السياسية من المغرب، وفي فقرة الحوار نستضيف من تونس لمياء فرحاني أخت شهيد من الثورة التونسية ومحامية عن شهداء وجرحى الثورة، ومن صنعاء مختار الجابر أخ شهيد من الثورة اليمنية .

تبث هذه الحلقة من برنامج "قابل للنقاش" على شاشة تلفزيون دبي، مساء الخميس (30 يناير) الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 18:30 بتوقيت غرينتش، والإعادة الساعة: 03:30 من صباح اليوم التالي، والساعة: 13:55 بتوقيت الإمارات، من تقديم الإعلامية التونسية نوفر رمول، وإعداد سامي مصدق، كما يمكن للجميع مراسلة البرنامج عبر العنوان الإلكتروني (niqash@dmi.ae)، ومتابعة حلقات هذا البرنامج في أي وقت عبر خدمة (شاهد عبر الإنترنت) على الموقع الالكتروني الخاص ببرامج مؤسسة دبي للإعلام (www.vod.dmi.ae).

Advertisement