مذكراتي-2

في أسبانبا، تتجول ديالا في زاواياها وتتعمق في كتاباتها لتفتح ستائر مسرحية جميلة تتحدث عن أسرار ماركة "لويفي" التي بدأت "لويه" كمؤسسه تعاونيه من المحترفين في الجلود في مدريد عام 1846. برزت الماركه خلال تطورها بسمتها الالتزام بحداثة الموضه. و بعد 168 سنه في الابتكار و الحرفيه, "لويفي" تعيد تكوين تصاميمها لتأخذها الى المستقبل..

Advertisement


H