جاهدة وهبة تلتقي... مع بروين حبيب في حديث من القلب الى القلب


في هذه الحلقة من برنامج نلتقي مع بروين حبيب تستضيف الدكتورة بروين حبيب الفنّانة اللبنانية صاحبة "الحنجرة الحريرية" جاهدة وهبي.
فتحت عينيها على الحرب الأهلية وهي طفلة، وعاشت لترى الدبابات تدوس أرضَ مراهقتها وتُقَصِّف أغصان الأشجار، وتحرق خصر بيروت. وكأن الألم والحب والذكريات هذبا روحها وأطلقا مواهبها العميقة، فإذا هي منشدة وشاعرة وممثلة، تتلو القصائد وتلحن الكلمات وتغني الأشعار؛ من بن عربي إلى الحلاج ومن القصبجي إلى أنسي الحاج.
في طلعتها الأولى عاشت أصوات الزمن الجميل، وأنشدت للعمالقة العرب من سيد درويش، وأم كلثوم، وعبد الوهاب إلى فيروز.
جاهدة وهبي تتحدّث عن بداياتها وفنّها وجولاتها على مختلف مسارح العالم العربي في مصر، الجزائر، الاردن وفي فاس شمال المغرب وكيف وقفت لتنشد مولانا جلال الدين الرومي؟ ولها وقفة طرب مع المشاهدين بعدد من الأغنيات.
وكيف أصبحت من أشهر الأصوات والوجوه الفنّية في لبنان؟
وماذا أثمر تعاونها مع كبار المخرجين ومع الممثلة الكبيرة نضال الأشقر؟

يعرض البرنامج يوم الأحد 08-06-2008 الساعة 22:30 بتوقيت الإمارات
ويعاد البرنامج يوم الخميس 12-06-2008 الساعة 18:00 بتوقيت الإمارات

Advertisement