24 يونيو, 2018  

كشفت دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة سازرن كاليفورنيا الأمريكية، أن التدخين السلبي يرفع فرص الإصابة بالسكتة الدماغية، أحد الأمراض الخطيرة التي تزيد مخاطر الوفاة.

وشملت الدراسة على 22 ألف شخص، يزيد عمرهم عن 45 عامًا، وقاموا بضبط العوامل الأخرى التي تسبب السكتة الدماغية مثل أمراض القلب، وتأكدوا من أنها لا تؤثر على رفع فرص الإصابة بالمرض.

وكشفت النتائج أن التدخين السلبي يرفع فرص الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة الثلث، 30% تقريبًا، وأعزى الباحثون ذلك إلى دور دخان السجائر فى انسداد الأوعية الدموية التي تصل المخ، وهو ما يؤدى إلى تكون جلطة تسبب السكتة الدماغية.

ونشرت هذه النتائج بالدورية الطبية "American Journal of Preventative Medicine".

يذكر أن السكتة الدماغية هي حالة طوارئ طبية، والعلاج الفوري لها أمر بالغ الحيوّية والأهمية، إذ يمكن من خلاله تقليل الأضرار للدماغ ومنع المضاعفات المحتملة ما بعد السكتة. وتحدث السكتة الدماغية عندما يتوقف أو يتعرقل تدفق الدم إلى أحد أجزاء الدماغ، مما يحرم أنسجة المخّ من الأكسجين الضروري جدا ومواد التغذية الحيوية الأخرى. ومن جراء ذلك، تتعرض خلايا المخ للموت خلال دقائق قليلة.

Advertisement