03 يوليو, 2018  

الابتسامة في الوجوه أسرع طريق إلى القلوب، وأقرب باب إلى النفوس، وهي من الخصال المتفق على استحسانها وامتداح صاحبها، وقد فطر الله الخَلْقَ على محبة صاحب الوجه المشرق البسَّام، وكان نبينا صلى الله عليه وسلم أكثر الناس تبسُّمًا، وقد حثنا على التبسم حيث قالَ: "تَبَسُّمُكَ فِي وَجْهِ أَخِيكَ لَكَ صَدَقَةٌ"... وعلى هدي نبينا نقتدي.

وتعتبر الابتسامة وإظهار البشاشة أول رسالة غير ناطقة يقوم أي شخص بتوجيهها للطرف الأخر، وقد يليها محادثة قصيرة أو تعارف أو تبقى مجرد ابتسامة ترحيب لطيفة. ويزداد جمال الابتسامة عند إظهار الأسنان لذلك فإن نظافة وبياض الأسنان ضرورية لتظهر الابتسامة في اجمل رونقها وجمالها

فكيف تحصل على أسنان بيضاء مميّزة:

معالجة مشاكل الفم والاسنان. لا يقتصر تجميل الأسنان على اللون الأبيض الناصع بل يعني أيضًا تنظيف الأسنان والعناية بها ومعالجة مشاكل اللثة مثل تراكم الجير، والتسوس، والبكتيريا، والبلاك. كذلك يعني إصلاح الأسنان المتكسّرة، وزرع أسنان بديلة مكان تلك التي تم اقتلاعها للحفاظ على صف اسنان متكامل وابتسامة جميلة. بالإضافة الى إزالة الترسبات اللونية التي تراكمت بفعل شرب وتناول المأكولات التي تؤدي الى صبغ الأسنان وإهمال التنظيف اليومي، وتتوفر الآن طرق عديدة وآمنة لذلك مثل الليزر والقوالب وغيرها.

تجنب العادات اليومية التي تضر بالأسنان. يمكن للعادات اليومية التي لا نعيرها أهمية أن تؤثر على صحة الأسنان وأول هذه العادات هي التكاسل في تنظيف الأسنان، بالإضافة الى استعمال الأسنان كأدوات لفتح أو قطع المواد الصلبة الأمر الذي يسبب تكسرها وضعفها. كما يوثر التدخين والقهوة والمشروبات الغازية والملونة أيضًا وبشكل كبير على لون الأسنان وصحتها وعلى صحة اللثة.

زيارة الطبيب بانتظام. يمكن للمرء أن يحافظ على صحة أسنانه وجمالها بطريقة بسيطة وذلك عن طريق تنظيف الأسنان بصورة منتظمة و زيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر للتنظيف العميق والتأكد من سلامة الأسنان واللثة.

Advertisement


H