31 يناير, 2019  

بحسب بعض الدراسات، قد يسبب نقص الفيتامين د الشعور بالاكتئاب. وفي هذه الحالة يمكن العلاج من خلال تناول متممات هذا الفيتامين والتعرض لأشعة الشمس وممارسة الرياضة. ويمكن أيضاً الاعتماد على الأطعمة الغنية به مثل السلمون والتونا والسردين والحليب والشوكولا الداكن والبيض والفطر.

ويسبب نقص فيتامين "د" اضطراباً في بعض وظائف الجسم الحيوية. إلا أنه يؤثر أيضاً على الصحة غير الجسدية. من أهمها

التوتر والقلق، فمن الممكن أن تظهر أعراض القلق والتوتر لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الفيتامين د. وقد يترافق ذلك مع ضعف القدرة على التركيز وتراجع الذاكرة. وهذا النقص يسبب أيضاً التفكير بطريقة سلبية والشعور بالخوف.

وفي حالة النقص الحاد في الفيتامين "د" من الممكن أن يزداد خطر الإصابة بمرض التصلب اللويحي. كما أن هذا قد يزيد احتمالات تلف الدماغ ويلحق الضرر بصحة الجهاز العصبي بسبب زيادة فعالية الشوارد الحرة.

ويصاب بعض الأشخاص بالاكتئاب أو ما يسمى بـ "كآبة الشتاء" خاصة أولئك القادمون من مناطق استوائية للعيش في مناطق باردة لا تسطع فيها أشعة الشمس وذلك بسبب تراجع مستويات فيتامين "د".

لمنع حدوث النقص في مستوى الفيتامين "د" ، يجب القيام ببعض الخطوات وأهمها الحرص على التعرض لأشعة الشمس لمدة لا تقل عن 15 دقيقة يومياً. كذلك من الضروري تناول الأطعمة التي تحتوي عليه وأبرزها الحبوب والحليب والتونا والسردين والسالمون.

 

Advertisement


H