31 يناير, 2019  

هل كنتِ تعلمين أن الولادة في فصل الشتاء أفضل من الولادة في فصل الصيف؟ حيث إن الولادة في فصل الشتاء تجنبك أنتِ وطفلك بعض المشاكل التي تكونين في غنى عنها، لذا عزيزتي تابعي معنا الأسباب التي تجعل من الولادة في فصل الشتاء أفضل كثيرًا من الصيف أو أي فصل آخر.

نوم الطفل يكون أسرع في الجو البارد:

يميل طفلك إلى النوم بشكل أسرع خلال فصل الشتاء البارد دون بذل جهد منكِ في ذلك، فبمجرد أن تلبسيه ملابس مناسبة للطقس البارد ويشعر بالدفء سيراوده النوم على الفور، كما أنه لا يحتاج إلى تغيير ملابسه كثيرًا على عكس فصل الصيف الذي يجعله يعاني من الضيق بسبب العرق والحر.

تميز فصل الشتاء بالليل الطويل:

لا يستطيع الأطفال حديثو الولادة التفرقة بين الليل والنهار في البداية، فذلك يستغرق بعض الوقت حتى يعتاد الطفل على النوم في أثناء الليل والاستيقاظ في أثناء النهار، حيث إن الطفل يحتاج إلى النوم طوال فترة الليل بشكل متواصل حتى يساعده ذلك على النمو، وأثبتت بعض الدراسات أيضًا أن الإنسان يميل إلى مزيد من النوم خلال فصل الشتاء، وهذا هو الحال أيضًا عند التعامل مع الطفل حديث الولادة.

تعريض طفلك لأشعة الشمس دون قلق:

يحتاج الأطفال إلى التعرض لأشعة الشمس حتى يحصل على فيتامين “د”، وهذا ما يمكن لطفلك أن يحصل عليه عند تعرضه لأشعة الشمس في فصل الشتاء، على عكس أشعة الشمس في فصل الصيف التي قد تصيب طفلك بحروق الشمس.

طفل الشتاء يمنح أمه الدفء:

يمثل طفل الشتاء بالنسبة لأمه مركز تدفئة هو الآخر، إذا ما حملته داخل حمالة الطفل أو إذا عانقته، ففي أي وضع تستمتع بكونه بالقرب منها وبالتدفئة التي سيمنحها لها على العكس تمامًا إذا ما أنجبته في الصيف.

قلة الخروج في فصل الشتاء:

الخروج في الشتاء يكون أقل من المعتاد في فصل الصيف، وهذا يمنحك أنتِ وصغيرك فرصة لكي تعتادي على التعامل معه في الأماكن العامة بحلول فصل الصيف.

سهولة قضاء الشهور الأخيرة للحمل:

الشهور الأخيرة للحمل تكون غير مرهقة عليكِ، بعكس فصل الصيف الذي يعد مرهق جدًّا بسبب مشاكل الجلد الناتجة عن الحر الشديد والتعرق لبشرة الطفل الحساسة.

وأخيرًا، يجب أن ننوه إلى أن المشكلة ليست في الفصل الذي يأتي فيه طفلك، ولكن في مدى استعدادكِ وتأهبكِ للسيطرة على الوضع والتعامل مع طفلك .

 

Advertisement


H