31 مارس, 2019  

أظهرت دراسة أمريكية جديدة أن الأغذية العضوية التي لا تستخدم الأسمدة والمبيدات الصناعية في زراعتها لا تتميز صحياً كثيراً عن الأغذية التقليدية، بيد أنها أكدت في الوقت نفسه أن الأغذية العضوية أقل تلوثاً بالمبيدات الحشرية.

وقال باحثون من جامعة ستانفورد الأمريكية، في دراسة نشرت نتائجها في مجلة «أنالس أوف انترنال ميديسين » الأمريكية، إنهم لم يعثروا على دليل واضح على أن الأغذية العضوية أغنى في قيمتها الغذائية من الأغذية التقليدية أو أقل خطراً على صحة الإنسان منها، لكنهم أكدوا أن الغذاء العضوي يخفض خطر تناول المبيدات الحشرية التي تستخدم لحماية النباتات ضد الآفات.

واطلع الباحثون على الآلاف من الدراسات السابقة، واختاروا منها 223 دراسة متعلقة بنسبة القيمة الغذائية في غذاء ما، أو نسبة تلوث هذا الغذاء بالبكتريا أو الفطر أو المبيدات الحشرية. كما ركزت 17 من هذه الدراسات، من بينها ست دراسات ميدانية، على عينات عشوائية على مجموعات من الأشخاص الذين تغذوا على أطعمة عضوية ومجموعات أخرى تغذوا على أطعمة تقليدية، ولكن لم يكن بين هذه الدراسات دراسة طويلة عن التأثيرات الصحية للأساليب الغذائية.

دراسة

وقال الباحثون إن النتيجة، التي خلصوا إليها من خلال هذه الدراسة الموسعة والشاملة، لم تُظهر أي ميزة للأغذية العضوية على الأغذية التقليدية، وإنه ليس هناك تميز بينهما في نسبة الفيتامينات أو الدهون أو البروتينات. كما تبين للعلماء عدم ظهور بكتريا تتسبب في الإصابة بالأمراض في أي من النوعين بشكل أكثر من الآخر، وأنهم لم يرصدوا على سبيل المثال ثماراً أو خضراوات عضوية مميزة بشكل خاص عن التقليدية.

وتعليقاً على نتائج هذه الدراسة، قال كريستال سميث سبانجلر، المشارك في الدراسة: «أصابتنا الدهشة بعض الشيء بسبب عدم عثورنا على ميزة بين النوعين من الغذاء».

Advertisement