08 يناير, 2019  

هل زيادة الوزن أثناء الحمل أمر سلبي؟

تشعر الكثير من الأمهات بعدم الارتياح خلال فترة الحمل بسبب القلق من زيادة الوزن، ويعتقدن أنهن لن يستطعن فقدان هذا الوزن الزائد بسرعة بعد الولادة.

لكن وفقا للأطباء فأن زيادة الوزن الطبيعي خلال فترة الحمل أمر إيجابي ومؤشر الى صحة الأم والجنين الجيدة، وخسارته ليس بالأمر الصعب. وخلال الحمل، قد تكتسب الأم ما بين 400 و 900 غرام في ثدييها، وهذا كله يعود الى زيادة نسبة هرمون الأستروجين في الجسم فتتجمع الدهون في الثدي استعداداً لإنتاج الحليب من أجل الرضاعة.

لماذا يجب أن لا تقلقي من زيادة الوزن:

زيادة الوزن ضمن أطار المعدل المسموح تساعد على تعزيز صحة الأم والجنين فالأمهات اللواتي لا يكتسبن الوزن المطلوب خلال فترة الحمل قد يتعرضن الى الولادة المبكرة أو يولد طفلهن بوزن دون المعدل الطبيعي.

خلال فترة الحمل، يتحمل الجسم ضغوطات كثيرة لذلك يجب تزويده بالطاقة المطلوبة لتحمل متطلبات هذه الفترة. إذاً، عليك زيادة مخزون الدهون لديك، لتحقيق التوازن بين الطاقة المستخدمة بسبب ارتفاع معدل الأيض والجهد الذي تقومين به بسبب حملك بالطفل.

في حالة الحمل يعمل الجسم في وضع التخزين بحيث يرسل كل السعرات الحرارية الإضافية الى مخازن الدهون، لاستخدامها لاحقاً لتغذية الطفل.

في الختام، لا تتشأمي من وزنكِ الزائد خلال فترة حملك فهو مؤشر إجابي وضروري خلال الحمل من أجل سلامتك الصحية وسلامة الجنين وخسارته ليس بالأمر المستحيل.

الوزن الذي يجب اكتسابه حسب مؤشر كتلة الجسم:

مؤشر كتلة الجسم الطبيعي (بين 18.5 و 24.9): من 11.3 الى 15.8كغ.

تحت المعدل الطبيعي : من 12.7كلغ الى 18.1كلغ.

وزن زائد أي فوق المعدل الطبيعي ( بين 25 و 29,5 ): من 6.8 الى 11.3كلغ.

بدانة ( 30 و أكثر): 4.9 الى 9.1كلغ.

 

Advertisement


H