06 سبتمبر, 2015  



أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أن دولة الإمارات ماضية في مقدمة التحالف العربي مع الشقيقة المملكة العربية السعودية في الدفاع عن اليمن والمنطقة حتى يعود الأمن والاستقرار والسلام لليمن الشقيق.

وقال إن دولة الإمارات ثابتة في نهجها الأصيل بمد يد العون والمساعدة نصرة للقضايا العربية وصوناً للأمن القومي الخليجي والعربي.

جاء ذلك خلال استقبال سموه مساء أمس في أبوظبي الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية الشقيقة الذي يزور البلاد حاليا لتقديم العزاء في شهداء الحق والواجب، وأعرب عن شكره وتقديره للرئيس اليمني على ما أبداه من مشاعر أخوية نبيلة.

وقال سموه: «عودنا أهلنا أن ثأرنا ما يبات ولا ننساه»، مضيفاً سموه «إن استشهاد عدد من أبنائنا يزيدنا إصراراً وعزيمة وقوة».

وشدد سموه على أن مثل هذه الأحداث لن تثنينا عن القيام بواجبنا الأخوي والانساني تجاه أشقائنا بل ستزيدنا إصراراً وعزيمة وقوة لتحقيق الأهداف الأمنية والإنسانية في المنطقة.

وقال سموه إن أبطالنا من أبناء القوات المسلحة في ميادين المعركة زادت عزيمتهم وتصميمهم بعد الحادث الأليم على تحرير وتطهير اليمن من الحثالة الموجودة.

وأضاف سموه مخاطباً الرئيس اليمني «إننا لن نتردد في قرارنا ونحن ماضون معكم حتى آخر الطريق، فاليمن ليس بلدكم وحدكم بل نشعر بتاريخ مشترك معكم، ونسأل الله تعالى أن يحقق لنا بعونه ومشيئته النصر القريب».

Advertisement


H