16 فبراير, 2016  

حصد فيلم "ذا ريفينانت" لليوناردو كابريو ستة ألقاب في حفل جوائز الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون "بافتا" .

فقد حاز على جوائز أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل ممثل، وهو ما قد يمهد الطريق أخيرا أمام النجم الأمريكي ليوناردو ديكابريو للفوز بأول جائزة أوسكار في الحفل الذي سيقام بعد نحو أسبوعين.

وفي الحفل، الذي أقيم في لندن مساء الأحد الماضي، لمع نجم المخرج البريطاني الأردني ناجي أبو نوار، بعد فوزه بجائزة أفضل عمل أول عن فيلم "ذيب،" الذي تدور أحداثه في بدايات القرن الماضي في الصحراء جنوب الأردن.

أما جائزة أفضل ممثلة، فكانت من نصيب بري لارسون، عن دورها في فيلم "غرفة"، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة في دور مساند لكيت وينسلت عن دورها في فيلم "جوبز"، وكانت جائزة أفضل ممثل في دور مساند من نصيب مارك رايلانس، عن دوره في فيلم Bridge of Spies.

وحاز فيلم "إيمي" على جائزة أفضل فيلم وثائقي، وهو من إخراج آصف كاباديا، وحصل فيلم الرسوم المتحركة Inside Out على جائزة أفضل فيلم كارتوني.

جائزة أفضل فيلم بريطاني ذهبت لفيلم "بروكلين"، فيما فاز فيلم "حكايات برية" بجائزة أفضل فيلم غير ناطق بالإنجليزية.

Advertisement


H