14 ديسمبر, 2016  

دبي - 13 ديسمبر 2016

خلال جلسة "التأثير بلغة الانستغرام" التي عقدت ضمن فعاليات اليوم الأول لقمة رواد التواصل الاجتماعي العرب في دورتها الثانية، قال المصور الكويتي، عبد العزيز الدويسان، إنه على الرغم من أنه يعمل في مجال التصوير من 11 عاما إلا أنه اكتسب شهرته الواسعة من خلال موقع "انستغرام" بسبب أفكاره التي يدخلها على الصور والتي يقضي فترات طويلة في تعديلها لإخراج الصور بطريقة فنية مميزة.

وقال الدويسان الذي يعمل حالياً معلماً للفنون، إن ما يميز اسلوبه هو طريقته الخاصة في التعديل وتركيب الصورة بأسلوب ابداعي وفني خلاق.

كما تحدث الدويسان المشهور، بلقب "بونمر" في مواقع التواصل الاجتماعي، عن أعماله وعن تمكنه من التصوير الاحترافي الذي يقوم فيه داخل الاستوديو الخاص به.

وأضاف أن التصوير بدأ معه كهواية ومنها وصل إلى الاحتراف، مؤكدا أن جميع الصور التي ينشرها عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي قام بتصويرها بنفسه، ويقوم بمعالجتها في استوديو بسيط جداً في منزله ويحتاج أحياناً لتصوير أكثر من لقطة ودمجها في صورة واحدة، مشيراً إلى أنه يحاول إيصال رسالة من كل صورة يلتقطها، موجهاً النصح للشباب الراغبين في التصوير بضرورة أن تكون الصور لها مغزى، لا أن يتم التقاط الصور فقط. وقال عبدالعزيز الدويسان إنه يدخل تعديلات على الصورة من خلال برامج تعديل مختلفة مثل الفوتوشوب. وأضاف أنه تعلم قواعد التصوير عن طريق الممارسة وليس الدراسة.

وأشار إلى إنه يقضي فترة طويلة جداً في التعديل على تلك الصور تصل احياناً إلي 8 ساعات واحيانا يعمل على صورة واحده عدة ايام، موضحاً أنه يحتاج احياناً لتصوير اكثر من لقطه ودمجها في صورة واحده.

وعرض المصور الكويتي خلال الجلسة مجموعة كبيرة من أحدث صوره، والتي تضمنت صورا لاحتفالات اليوم الوطني للدولة الإمارات ويوم العلم ومناسبات وطنية وخليجية أخرى عديدة.

وقال إنه يشعر أنه حقق حلمه في الوصول للعالمية، حيث تنشر صوره في جميع أنحاء العالم كما تعاقد مع عدد من المؤسسات والشركات المتخصصة للمشاركة في حملات دعائية وإعلانية وترويجية لها.

Advertisement


H