17 يناير, 2017  

للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية أطفئت الواجهات الإعلانية الضخمة التي أضاءت ميدان بيكاديلي الشهير في لندن لأكثر من 100 عام لفترة مطولة فيما بدأ العمل لاستبدالها.

ومن المقرر أن تباشر الشاشة الجديدة المنحنية التي ستحل محل الشاشات الست على حوائط المباني عملها في الخريف وستعرض لقطات مصورة عالية الوضوح ومستجدات الطقس والمرور والرياضة وستذيع بث وسائل التواصل الاجتماعي للمعلنين، فيما سيتم في الوقت الراهن تركيب شاشة مؤقتة.

وكان أول إعلان مضيء ظهر في ميدان بيكاديلي في عام 1908، وخلال الحرب العالمية الثانية التي امتدت من عام 1939 وحتى 1945 انطفأت أنوار الميدان في إطار إظلام عام لمنع قاذفات القنابل الألمانية من تحديد الأهداف من الجو.

وبعد أن أضاءت تلك الأنوار الميدان باستمرار منذ عام 1949 - باستثناء انقطاعات الكهرباء العرضية والتوقف المؤقت في جنازتي رئيس الوزراء الأسبق ونستون تشرشل في 1965 والأميرة ديانا في 1997 - ستكون تلك هي المرة الأولى التي تظلم فيها إعلانات الميدان لفترة مطولة.



شاهد الفيديو:



Advertisement


H