23 يناير, 2017  

ظلت عملية مكافحة تهريب المخدرات عبر منطقة غابات الأمازون عملية معقدة للغاية أمام السلطات البرازيلية التي لجأت لكل ما هو متاح من وسائل عسكرية وأمنية وغيرهما، ولكنها في صرفت مؤخراً نحو 100 مليون دولار على مشروع تقني يغطي المنطقة الأمازونية يعتمد على طائرات من دون طيارة وأجهزة فائقة الحساسية.

وتستخدم عصابات تهريب المخدرات بين أمريكا الجنوبية وأوروبا - في كثير من الأحيان - دول غرب أفريقيا كنقاط عبور، حيث ضبطت السلطات النيجيرية، مؤخراً، 9.15 كيلوجرام من الكوكايين قيمتها نحو 4.7 مليون دولار داخل زوج جديد من الأحذية وصل مطار أبوجا على طائرة قادمة من البرازيل.

تفاصيل إضافية في التقرير التالي:

Advertisement