09 فبراير, 2017  

بحضور ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تنطلق، الأحد 12 فبراير الجاري، فعاليات الدورة الخامسة للقمة العالمية للحكومات، أكبر منصة عالمية لاستشراف حكومات المستقبل التي تستضيف 150 متحدثاً في 114 جلسة، ويشارك في أعمالها أكثر من 4 آلاف شخصية إقليمية وعالمية ضمن وفود من 138 دولة، ما يعد أكبر مشاركة من نوعها منذ انطلاق القمة في دورتها الأولى عام 2013.

ويعقد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جلسة حوارية خلال اليوم الأول للقمة، بينما يعلن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، من منصة القمة، عن مشروع مستقبلي جديد في إمارة دبي.

القمة العالمية للحكومات هي أكبر تجمع حكومي سنوي عالمي، تعمل كمنصة دولية تهدف إلى الارتقاء بمستقبل الحكومات وتمكينها من تحقيق التفوق والريادة. تجمع القمة الحكومية قيادات الحكومات والفكر وصانعي السياسات والقطاع الخاص لمناقشة سبل تطوير مستقبل الحكومات بناءً على أحدث التطورات والاتجاهات المستقبلية.

تتولى وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل تنظيم القمة العالمية للحكومات وما يتطلبه ذلك من استضافة للخبراء والمسؤولين الحكوميين في المجال الحكومي والإدارة الحكومية، وعقد شراكات استراتيجية ووطنية ودولية للمشاركة في القمة العالمية للحكومات لنشر المعرفة والخبرة المكتسبة من أنجح التجارب الحكومية على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

Advertisement