09 فبراير, 2017  

تحتضن واشنطن معرضا للمصاحف والخطوط القرآنية يعد الأكبر من نوعه في تاريخ الولايات المتحدة، ويضم أكثر من 60 نسخة مزخرفة للقرآن الكريم من دول مختلفة من العالم العربي بالإضافة إلى تركيا وإيران وأفغانستان.

ويستمر المعرض الذي ترعاه شركة تركية ويُنظم بالتنسيق مع متحف الفن التركي والإسلامي في إسطنبول، وبالتعاون مع وزارة الثقافة والسياحة التركية، حتى 20 فبراير/شباط المقبل، في قاعة "آرثر أم ساكلر" في مجمع متاحف "سميثسونيان" في واشنطن.

وأشار بيان صادر عن المجمع إلى تفاوت أعمار المصاحف المعروضة ما بين ألف سنة خلت والقرن السابع عشر الميلادي.

المزيد من التفاصيل في التقرير التالي:

Advertisement