23 فبراير, 2017  

اجتمع أكثر من 30 رجلاً أصلعاً في أحد نوادي مدينة تسوروتا اليابانية للاحتفال بصلعاتهم والاستمتاع بوقتهم.

وخاض أعضاء "نادي الصلعاء" مسابقة فريدة، تضمنت شد الحبل عبر حلقات دائرية ملصقة برؤوسهم حيث حاول كل طرف شد الحلقة من رأس منافسه.

وقال توشيوكي أوجاساوارا البالغ من العمر 43 عاما، "ما زالت رأسي تؤلمني ... أعتقد أنني بحاجة لوضع الثلج عليها."

وقال ماساتومو ساساكي "64 عاما" الذي يشارك في المسابقة لأول مرة إنه شعر بعدم الثقة بسبب صلعته لكن إحساسه تغير.

وأضاف "أشعر بالفخر، أو بالأحرى علي أن أقول إن لدي شعوراً طيباً تجاه كوني رجلا أصلع"، مشيراً إلى أنه بدأ يفقد شعره عندما بلغ الأربعين، وقال "الفضل في ذلك لنادي الصلعاء."

وجذب النادي 65 عضواً من أنحاء اليابان منذ افتتاحه عام 1989، وفي موقعه على الانترنت يشجع النادي أعضاءه على "اعتبار الصلع أمراً إيجابيا ًعليهم الاستمتاع به لاسيما انهم ينيرون العالم بصلعاتهم"

ويأمل رئيس النادي تيجيرو سوجو، 70 عاما، أن يزيد عدد المشاركين في الاحتفال الذي يقام يوم 22 فبراير/ شباط من كل عام..

وقال سوجو "أريد أن يشارك به كل صلعاء العالم حتى نتمكن من تنظيم دورة ألعاب أوليمبية للصلعاء."

Advertisement


H