16 أبريل, 2017  

ذكرت صحيفة لوس أنجليس تايمز، أن الممثل الأمريكي بن أفليك والممثلة الأمريكية جنيفر جارنر، تقدما رسمياً بطلب الطلاق للمحكمة بعد نحو عامين من انفصالهما.

وقالت الصحيفة في وقت متأخر يوم الخميس إن خلافات لا يمكن حلها بين نجمي هوليوود الشهيرين وردت في الأوراق المقدمة للمحكمة العليا في لوس أنجليس حيث قدمت جارنر طلب الطلاق وقدم بن أفليك رده.

واشترك بن أفليك وجارنر في بطولة فيلم (ديرديفيل) في 2003 وتزوجا في عام 2005. وأعلنا عزمهما الطلاق في عام 2015.

Advertisement


H