19 مارس, 2019  

بحضور كوكبة من الفنانين والإعلاميين والضيوف وبرئاسة شرفية للنجم محمود حميدة افتتحت فرقة النيل للآلات الشعبية الدورة الثامنة من مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، وكان من أبرز الحضور السيناريست سيد فؤاد رئيس المهرجان، والمخرجة عزة الحسيني مدير المهرجان، وعدد من الفنانين منهم لبلبة، وإلهام شاهين، وأمينة خليل عضو ضمن لجنة تحكيم الأفلام القصيرة، وصبري فواز، وسلوى محمد على، وطارق عبد العزيز، ومنى هلا، ونقيب السينمائيين المخرج مسعد فودة، ورئيس مهرجان أيام قرطاج السينمائية المنتج نجيب عياد، والمنتجة التونسية درة بوشوشة. 

قدمت الدورة الثامنة من المهرجان المذيعة السودانية تسنيم رابح، والمذيعة السنغالية والناقدة أومى ندور، وبدأ المهرجان بالسلام الجمهوري ثم كلمة للفنان محمود حميدة رئيس شرف الدورة الثامنة، والتي أكد فيها أهمية السينما وأعقبها كلمة لرئيس المهرجان شكر فيها كل الداعمين. 

وكرم المهرجان في الافتتاح الممثلة المصرية لبلبة التي عبرت عن سعادتها وامتنانها وشكرت جمهورها الذي شجعها خلال مشوارها الفني. 

من جهتها عبرت الفنانة منى هلا التي تشارك في فيلم " ليل خارجي " الذي يمثل مصر في المهرجان، وقالت: " ناس كثير إنبسطت بالفيلم وعجبها، أهم حاجة في الموضوع أنه الجمهور العادي بدأ يتفاعل مع النوع ده من الأفلام". 

ويهدى المهرجان دورته لروح كل من الموسيقار المصري اليوناني أندريا رايدر، ومخرج الرسوم المتحركة مصطفى الحسن من النيجر، والمخرج المصري توفيق صالح، والمخرج الموريتاني ميد هوندو. 

وتقام الدورة الثامنة لمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، تحت شعار "السينما حيوات أخرى"، برئاسة شرفية للفنان محمود حميدة، وتحمل هذه الدورة اسم المخرج البوركيني إدريسا أودراجو. كما تم اختيار السينما التونسية ضيف شرف المهرجان الذي يعرض بهذه المناسبة ثمانية أفلام تونسية حديثة إضافة إلى إصدار كتاب بعنوان (السينما التونسية الجديدة) من تأليف طارق بن شعبان. 

وينظم المهرجان ورشة دولية لتطوير الأفلام الوثائقية تقدمها المخرجة والمنتجة المصرية-الفرنسية جيهان الطاهري كما يقدم 11 ورشة محلية في مختلف فنون السينما. 

ويستمر المهرجان الذي تنظمه مؤسسة شباب الفنانين المستقلين بالتعاون مع وزارات الثقافة والسياحة والآثار والشباب والرياضة حتى 21 مارس آذار.

Advertisement


H