18 أبريل, 2019  

حطمت الحلقة الأولى من مسلسل "صراع العروش" الجزء الثامن والأخير والتي حملت عنوان "الشتاء يقترب" الرقم القياسي السابق في تاريخ المسلسل الذي سجلته الحلقة الأخيرة للموسم الـ7 في العام 2017، حيث بلغ عدد مشاهداتها 16.9 مليون، وعلى مواقع للتواصل الاجتماعي، أصبحت الحلقة الأكثر تدوينا في تاريخ المسلسل، محققة أكثر من 5 ملايين تغريدة و11 مليون إشارة خلال عطلة نهاية الأسبوع. 

وبحسب تقارير اعلامية أمريكية يعد الموسم الثامن هو الأكثر تكلفة بين كل المواسم، حيث وصلت تكلفة الحلقة الواحدة لـ15 مليون دولار، بخلاف أجور الممثلين، و بُث المسلسل في 170 دولة حول العالم وتم تصويره في 10 دول. 

وقد شهدت الحلقة الأولى أحداثاً مثيرة ومفاجآت مذهلة كما حققت نسب مشاهدة خيالية وتصدرت الأكثر حديثاً على فيس بوك وتويتر. حيث بدأت أحداث الحلقة حول الصراع بين سانسا ستارك سيدة وينترفيل وبين دينيريس تارجيريان خاصة بعد إنضمام دينيريس إلى صف وينترفيل ويستدعي ذلك قيام بعد المؤامرات والأحداث الخفية بين الطرفين. 

يتدخل جون سنو من أجل إقناع سانسا بإن دينيريس جيدة ولكن لم تقتنع سانسا بكلام جون ويتخلل هذه الأحداث غضب كبير من أهل الشمال على جون سنو بعد تخليه عن التاج لصالح دينيريس تارجيريان وذلك بسبب عدم قدرته على مواجهة وهزيمة الموتى دون الإستعانة بجيش دينيريس. 

ولكن لم يقدر أهل الشمال حجم التضحيات التي بذلها جون سنو لأجلهم وتخلى البعض عنه مثل أل جلوفر، على الجانب الآخر أتفقت سيرسي على قتل أشقائها جيمي وتريون لانيستر وتكلف بريون صديقها بإنهاء أمرهم. يذكر ان موسيقى التتر الشهيرة لم تتغير ولكن الجرافيك المستخدم تغير ليدل على التغيرات الجديدة التي طرأت على سيناريو المسلسل. 

من جهة ثانية حقق اعلان الحلقة الثانية نسبة مشاهدة عالية حيث شاهده أكثر من ٦ مليون شخص في يوم واحد على اليوتيوب

Advertisement


H