16 ديسمبر, 2018  

أطلت الشابة رحمة خالد، كأول مذيعة مصابة بمتلازمة داون، في أول ظهور إعلامي لها  كمذيعة برامج  على إحدى القنوات التلفزيونية المصرية.

ووعدت رحمة متابعي برنامجها بمجموعة من الحوارات المتميزة مع مجموعة من الفنانين ورموز المجتمع خلال الفترة المقبلة قائلة: "انتظروا حوارات من العيار الثقيل ومفاجآت تانية كتير".

يذكر أن رحمة حصلت على العديد من البطولات والميداليات الذهبية في السباحة وكرة الطاولة وكرة السلة.

وأكدت رحمة في إحدى الحوارات لها مع أحد الصحف المصرية، أنها كانت تعاني من نظرات الناس لها منذ الصغر، لكن بإرادتها وبمساعدة والدتها تمكنت من التغلب على جميع العقبات في طريقها، وفعلاً وصلت اليوم لما تتمناه كأول مذيعة مصابة بمتلازمة داون في مصر، وأكدت رحمة أنها قرأت العديد من الكتب في كل المجالات والتحقت بدورات تدريبية في الإذاعة.

كما شاركت مسبقاً في برنامج اسمه "أطفال اليوم" بإذاعة صوت العرب المصرية، حيث كانت تلقي نشرة أخبار ذوي الحاجات الخاصة في الجمعة الأخيرة من كل شهر.

 

Advertisement


H