04 ديسمبر, 2018  

بحضور المخرج مارتن سكورسيزي تسلم الممثل الأميركي روبرت دي نيرو جائزة النجمة الذهبية لمهرجان مراكش الدولي للسينما تكريما لمسيرته الاستثنائية.

وقال دي نيرو لكاميرا الانسايدر بالعربي: "  لقد حضرت الى هنا من قبل مرتين، انها مدينة أو بلدة رائعة، وانا سعيد بالعودة الى مهرجان مراكش السينمائي، لطالما حلمت بالعودة وها انا هنا".

يذكر أن دي نيرو قد نشأ في الحي الإيطالي نفسه مع سكورسيزي في نيويورك. وبرز في فيلم "مين ستريت" العام 1973 وقد مثل في الكثير من أفلامه الرئيسية مثل "تاكسي درايفر" الحائز السعفة الذهبية في مهرجان كان العام 1976 و"ريجينغ بول" الذي نال عنه جائزة أوسكار العام 1981.

وبدى دي نيرو سعيداً بالاستقبال الجماهيري الذي حظي به، حيث توجه الى المعجبين الذين انتظروه امام قصر المؤتمرات، والتقط الصور التذكارية معهم. كما بدى متأثرا باستقبال الحضور له لدى دخوله القاعة الذي وقف له مصفقا لفترة طويلة.

وقد أشاد سكورسيزي بدي نيرو واصفاً هذه الفترة بذروة نجاحه واستحقاقه للتكريم والتقدير بعد هذا المسيرة الفنية العريقة، كما اشاد بالمخرج الإيطالي الراحل برناردو برتولوتشي الذي توفي عن 77 عاما. وقد صور معه العام 1976 الفيلم الملحمي التاريخي "نوفيتشنتو".

وقد مثل دي نيرو في 38 فيلما بين العامين 1971 و2018 وعمل مع مخرجين كبار من أمثال فرانسيس فورد كوبولا وبراين دي بالما وإيليا كازان وسيرجيو ليوني ومايكل تشيمينو ومايكل مان فضلا عن كوانتن تارانتينو.

وفيلمه المقبل "ذي آيريش مان" مستوحى من قصة حقيقية للقاتل المأجور فرانك شيران الذي كان يعمل لحساب المافيا.

 

Advertisement