08 ديسمبر, 2019  

أسدل الستار يوم السبت الماضي على فعاليات مهرجان مراكش الدولي للفيلم، واقيم حفل الختام في قصر المؤتمرات على المسرح الكبير، بعد 10 أيام مليئة من الفعاليات الهامة، وعروض الافلام والندوات التي شارك بها أهم مشاهير الفن السابع متل الممثل الامريكي روبرت دينيرو، والمخرج مارتن سكورسيزي و غيرهم.

وحضر عدد كبير من النجوم العرب والعالميين، كان من ابرزهم النجمة العالمية مونيكا بولتشي، التي التقطت عددًا من الصور مع جمهورها.

وعُرض فى بداية الحفل لقطات من فعاليات الأسبوع من تكريم وعرض أفلام في ساحة الفناء وجلسات حوار وغيرها من فعاليات كانت مميزة طوال أيام الفعاليات.

كاميرا الانسايدر بالعربي كانت متواجدة على السجادة الحمراء ورصدت رد فعل المشاركين في الحفل الذين قدموا الشكر والعرفان لإدارة المهرجان على التنظيم، والتقديم، والجهود المبذولة كما عبروا عن حزنهم لانتهاء المهرجان الذي وصفه البعض بأنجح دورات المهرجان، ومنهم عزيز داداس الذي قال: "الحمدلله كان عندي افلامي وبدي اقول للمهرجان شكراً إلك". كذلك قالت أسماء خمليشي: "أحسن شيء هو عودة المهرجان العودة بحد ذاتها هو شيء جميل". بينما عبرت كريمة غيث عن اعجابها باختيار ضيوف المهرجان لهذا العام وقالت: "جاء فيه مخرجين ونجوم عالمين هذا يخلينا نتعرف عليهم لأنه نحلم نوصل في يوم ألها".

ومن مصر حضر حفل الختام رئيس مهرجان القاهرة السينمائي الدولي محمد حفظي الذي قال: "انا بحب الفن والسينما وأكيد جاي أستمتع فيها".

يذكر أن الفائزين في الدورة 17 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش تسلموا جوائزهم قبيل انتهاء المهرجان، ومنهم المخرجة الإيرانية الأصل سودابيه مرتضائي التي انتزعت النجمة الذهبية لمهرجان الفيلم الدولي في مراكش ، وهو فيلم "دجوي" الذي يتطرق لاستغلال الإفريقيات المهاجرات في الدعارة ،حيث لامست واقعاً مراً لعدد من النساء اللواتي وجدن أنفسهن تحت رحمة شبكة الاتجار بالبشر في النمسا. وعادت جائزة لجنة التحكيم للمخرجة المكسيكية ليلا أفيليس عن فيلم "عاملة نظافة".

أما جائزة أفضل دور نسائي فعادت للممثلة الألمانية آن سوارش عن فيلم المخرجة ايفا تروبيتش " كل شيء على مايرام ".وهو أول دور سينمائي للممثلة.

وحظي أيضاً الممثل التونسي نضال سعدي بجائزة أحسن دور رجالي عن فيلم "في عينيا"للمخرج نجيب بلقاضي. وهو أول دور سينمائي يلعبه الممثل في حياته .وفاز المخرج الصربي اوغنين غلانوفيتش بجائزة الإخراج. وتنافست على جوائز المهرجان في دورته السابعة عشر 14 فيلماً من مختلف دول العالم من بينها 5 أفلام من توقيع نساء.              

وترأس لجنة التحكيم السيناريست الأمريكي جيمس غراي بمشاركة وازنة للنساء الممثلات والمخرجات من بينهن المخرجة المغربية تالا حديد والممثلة الهندية ايلينا دو كروز واللبنانية جوانا حاجي توما والأمريكية داكوتا جونسون والمخرجة البريطانية لين رامزيه.

 

Advertisement


H