08 ديسمبر, 2019  

تعيش الفنانة الكويتية غدير السبتي حالياً حالة نشاط فني كثيفة، فقد أعلنت عن مشاركتها بتصوير أربعة أعمال درامية ستعرض على مختلف الشاشات العربية في شهر رمضان المبارك. 

وتطل غدير على الجمهور في مسلسل "الديرفة" الذي سيعرض على شاشة تلفزيون "سما دبي" في شهر رمضان، بدور شابة يشغلها هاجس العنوسة والزواج، وتسعى إلى لفت نظر النساء لخطبتها في أجواء لا تخلو من الكوميديا. 

كاميرا الانسايدر بالعربي قابلت غدير في كواليس مسرحية " Tomorrow" التي شاركت بها ضمن فعاليات مهرجان الشارقة القرائي للطفل وسألتها عن دورها في الأعمال الرمضانية فـأجابت: "دوري انسانة شابة عمرها 25 سنة، بالحقبة اللي نحنا عايشين فيها بالخمسينات كانت البنت يزوجنها بعمر 12 سنة، فتحس حالها عانس، ما عندها سالفة في الدنيا غير تروح افراح وترقص بس بالنهاية ترجع على البيت حزينة وتسأل متى يستأنسون لها. خطها شوي كوميدي في المرحلة الاولى يصير لها حدث في حياتها يقلب كل الموازين عندها". 

كما تتحدى السبتي نفسها في مسلسل "أمنيات بعيدة" بتجسيد شخصية امرأة تسجن في غرفة لمدة 20 سنة، وعن هذا الدور قالت :" "الكاركتير خطير، انسانة تنحبس 20 سنة في غرفة، طول العمل تسمع صوتها بعدين تشوف شكلها". وأضافت: "اظافرها وسخة حتى الرجلين وسخة، وشعرها منكوش". 

وبالإضافة الى هذان المسلسلان تشارك غدير في مسلسل "أمي دلال والعيال" حيث تلعب دور شرير لموظفة بنك قامت على تربيتها زوجة والدها. ومسلسل "إفراج مشروط" الذي يقوم ببطولته الفنان القدير سعد الفرج والتي قالت عنه غدير: " ما تتصور مدى سعادتي اني راح اوقف قدام سعد الفرج ، رحت عند بثينة قلت لها ما تشوفي قديه مستأنسة، سعد الفرج عينيه تسولف، جداً سعيدة ، كثر ما قلبي طاير من الفرحة ، وقللي كلمة اش كثر ممتازة بالتمثيل ومبدعة وما قدرت انام". 

يذكر أن هذا هو الظهور العلني الأول لغدير بعد حالة الحزن التي عاشتها الفترة الماضية بسبب وفاة شقيقها عبد الله.

Advertisement


H