02 أبريل, 2019  

بحضور أكثر من 7000 شخص تجمعوا في المسرح الكبير في الواجهة البحرية لمدينة الخُبَر بالمملكة العربية السعودية، اختتم «السفير فوق العادة للنوايا الحسنة»، الفنان الإماراتي حسين الجسمي، حفلات «موسم الشرقية». 

ونشر الجسمي عبر حسابه على الانستغرام البوستر الخاص بحفله وحماسه للقاء جمهوره هناك. 

كاميرا الانسايدر بالعربي كانت هناك وتحدثت إلى الجسمي الذي بدى سعيداً بمشاركته وقال:" أنا فخور في هذا اليوم و فخور في احتفالاتي في السعودية، جاي من دار زايد لدار سلمان بكل محبة و تقدير". وعبر الجسمي عن فخره بالغناء أمام الجمهور السعودي، واعداً بالمزيد من الحفلات الجماهيرية برفقة الجمهور السعودي وبجميع مدن المملكة. وأضاف :" الجمهور كان هو البطل، نحنا كنا كومبارس، سعيدين بحضورنا ووجودنا معاهم، نحبهم و نحترمهم و لهم كل التقدير". 

كما لفت انتباهه الحضور الشاب وعلق: "لفتني نظري كثير الأعمار الموجودة من صغار، وكبار، وشباب، وشابات، ما زال في ذهني تفاعلهم و ما زال في عيني نظراتهم الجميلة". 

وفي نهاية الحفل الذي استمر لمدة ساعتين شكر الجسمي الهيئة العامة للترفيه، وقال: "الهيئة العامة للترفيه أبدعت في هذه الاختيارات هذه الأماكن للحفلات والتنظيم راقي وفخور فيهم جدا وفخور في هذه الجهور الشابة الجميلة". 

جدير بالذكر ان حفلات موسم الشرقية التي استمرت على مدى الايام الماضية قدمت مجموعة من النشاطات، الفعاليات، والحفلات الموسيقية التي شارك فيها عدد من اهم نجوم الغناء في العالم العربي والتي توزعت على أكثر من مدينة.

Advertisement


H