08 ديسمبر, 2019  

أعلنت دبي أوبرا، عن إقامة حفل غنائيّ يوم 16 فبراير المقبل، إحياءً لفنّ أسطورة الغناء العربي أم كلثوم، والمعروفة أيضا بـ "كوكب الشرق" أو "سيدة الغناء العربي" التي أسرت قلوب الجماهير لأكثر من 50 عاما بإحساسها وقوة صوتها الذي لا مثيل له. ولاتزال حتى يومنا هذا أم كلثوم تتربع على القمة بأغانيها التي تحفظها وترددها الأجيال.

تحيي الحفل الفنانة والملحّنة التونسية غالية بن على ، والتي ستصطحب الجمهور في رحلة أخّاذة إلى حنايا ذاكرة الطرب العربي الأصيل، وروائع كلاسيكية خالدة مثل الأطلال»، وألف ليلة»، وغيرها.

غالية بن على  ، مطربة، كاتبة، ملحنة، ولدت في بروكسال- بلجيكا، وترعرعت في جنوب تونس. لقبت بـ"بنت الريح"، "سفيرة الغناء العربي"  و"حفيدة أم كلثوم"، أحيت حفلات في مختلف بلدان العالم، وقد صُنِّفت غالية بن على  ضمن أكثر عشرة فنانين تأثيراً أثناء العروض الحية في 2013 كما صدر في استفتاء للنيويورك تايمز. تميزت بمزج أنماط مختلفة من الموسيقى، خلال تواصلها مع ثقافات مختلفة، بالنسبة لها كان إحياء التراث وفي ذات الوقت تأصيل الحداثة في فنها هما ناتج طبيعي لما تم مزجه من التباين والاختلاف الذي عاصرته في مسيرة حياتها الشخصية.

ويقول جاسبر هوب، المدير التنفيذي لدبي أوبرا: "غالية بن على ، هي مطربة ومؤلّفة وملحّنة مميّزة، مسيرتها المهنية هي بمثابة احتفال بالثروة الثقافية التي يمتاز بها العالم العربي، بما فيها تراث كوكب الشرق السيدة أم كلثوم، وأشعر بالسعادة لإتاحة الفرصة أمام جمهور الأوبرا للاستماع لأدائها بشكل مباشر"

Advertisement


H