الفنانة حياة الفهد

ممثلة كويتية قديرة، تعد من أبرز فنانات الخليج، لقبت بـ"سيدة الشاشة الخليجية".

ولدت في منطقة شرق الكويت عام 1948، وانتقلت مع عائلتها إلى مدينة المرقاب فقدت والدها في سن الخامسة من عمرها، ولم تكمل دراستها الابتدائية، لكنها أتقنت القراءة والكتابة باللغتين العربية والانجليزية. كما انها ذات مواهب متعددة إضافة إلى التمثيل فلديها مواهب الكتابة ولها ديوان شعر واحد باسم «عتاب» صدر في نهاية السبعينات.

بدأت حياة الفهد مشوارها الفني عندما زار الفنان بو جسوم المستشفى التي كانت تعمل بها حياة وقتئذ وتحدث معها حول ميولها الفنية، وعرض عليها العمل معه، وقد عانت الفنانة حياة الفهد بإقناع والدتها ولكن بالرغم من رفض والدتها القاطع في البداية لأن تعمل حياة في مجال الفن، لكنها وافقت في النهاية بصعوبة مع وضع شروط أن يرافقها شقيقها خلال التصوير بعد أن قام بإقناعها.

أول بدايتها المسرحية كانت في "الضحية" عام 1963 م أما التلفزيون فكان أول أعمالها مسلسل "عائلة بو جسوم" عام 1964، وقدمت بعدها الكثير من المسلسلات التليفزيونية التراجيدية والدرامية، ومن أعمالها البارزة "جرح الزمن، ثمن عمري، خالتي قماشة، رقية وسبيكة، عندما تغني الزهور، الدنيا لحظة، أبلة نوره، وسيدة البيت" . كما خاضت حياة الفهد كذلك تجربة الكتابة الدرامية من خلال عدة مسلسلات، منها: دمعة يتيم، الأخ صالحة، الحريم. وعملت لفترة من الزمن مذيعة في إذاعة الكويت وقدمت خلالها عدد من البرامج الإذاعية.

اشتهرت الفنانة القديرة حياة الفهد مع الفنانة سعاد عبدالله كأشهر ثنائي فني وقد شاركوا سويا في العديد من الدراما الخليجية ومن أشهر أعمالهما " رقية وسبيكة، على الدنيا السلام، خالتي قماشة، سليمان الطيب، خرج ولم يعد، درس خصوصي" وغيرها.

تزوجت الفنانة القديرة حياة الفهد مرتين وهي الان مطلقة ولها أربع بنات أكبرهم تدعى سوزان وأصغرهن روزان.

hayatalfahad@

Advertisement