تناقش الحلقة التاسعة من البرنامج السياسي الإقتصادي "قابل للنقاش" الذي تقدمه الإعلامية نوفر رمول عفلي موضوع "مستقبل الانتفاضة في تونس ومصر".

بعد مرور أكثر من ثلاثة أشهر على نجاح الإنتفاضة في تونس وأكثر من شهرين على نجاح الإنتفاضة في مصر، تناقش هذه الحلقة ما تحقق ووقفة أمل لاستشراق المستقبل فيهما.

وتتطرق الحلقة إلى التحديات التي تواجه الحكومتين في تونس ومصر لطمأنة الشعب بأن الثورة في أياد أمينة ولن يسرقها أحد أو تنزلق إلى الفوضى إلى أن تصل إلى الاستحقاق الانتخابي وتنتقل من الشرعية الثورية إلى الشرعية الانتخابية من دون مشاكل.

ويتناول البرنامج المسألة الأمنية وهي الهاجس الأول في البلدين، وإلى مدى قدرة الحكومتين على إصلاح جهاز الأمن وجعله في خدمة الرعية أو الشعب بعد أن كان في خدمة الحاكم أو السلطة.

ويستضيف البرنامج كل من الدكتور عبد الوهاب محجوب المتخصص في علم النفس الاجتماعي، ومن القاهرة الدكتور وحيد عبد المجيد رئيس مركز الأهرام للترجمة والنشر، ومن الرباط الخبير المغربي عبد العزيز النويضي الأستاذ الجامعي ورئيس جمعية عدالة وذلك لتحليل الأسس الصحيحة والحكيمة والمرضية لتصفية التركة والإرث الثقيل لعقود من الجور والفساد في عهد النظامين السابقين

.

شاهد حلقات البرنامج

يمكنكم التواصل مع البرنامج من خلال البريد الالكتروني: niqash@dmi.ae

يعرض البرنامج يوم الخميس 21/04/2011 الساعة 22:40 بتوقيت الإمارات
يعاد البرنامج يوم الجمعة الساعة 14:00 بتوقيت الإمارات
كما يعاد يوم الثلاثاء الساعة 05:00 بتوقيت الإمارات

Advertisement


H