تعطلت لغة الكلام بين سوريا وجامعة عربية طفح كيلها بعد فشل مبادرتها في وقف حمام الدم الذي يتعرض له المدنيون السوريون حتى ان الحملة العسكرية زادت وتيرتها في ظل الخطة العربية مجموعة الازمات الدولية لخصت الموقف بالقول إن النظام السوري يحفر قبره بيديه في حين قال البعض ان الامور في سوريا وصلت الى نقطة اللاعودة بعد فشل المبادرة العربية ورفض دول مجلس التعاون الخليجي عقد قمة عربية كانت سوريا دعت اليها ورغم انها ما فتئت تؤكد استجابتها لمطالب الاصلاح السياسي وسيرها على هذا النهج تزداد عزلة سوريا دوليا وفي كلام حليف سوريا السابق رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ما يشير الى ذلك عندما دعا النظام السوري – "الذي هو الان على حد السكين" - بان يعود عن حافة الهاوية

يشارك في تحليل التطورات الاخيرة للملف السوري واحتمال التدخل المباشر لحماية المدنيين ووقف نزيف العنف الذي اودى بحياة اكثر من 3500 قتيل منذ بداية آذار مارس الماضي حسب حصيلة اممية كل من نهلة عيسى نائبة عميد كلية الاعلام في جامعة دمشق وهيثم مناع رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية المعارضة في المهجر ورضوان زيادة عضو المجلس الوطني السوري ومصطفى عبد العزيز سفير مصر السابق في دمشق

Advertisement


H