جمهور برنامج تاراتاتا على شاشة تلفزيون دبي، على موعد السبت المقبل (5 مايو) مع ثاني حلقات الموسم الجديد السابع من البرنامج الذي يجمع نجوم الغناء العربي في أعمال غنائية متفردة لا تتكرر في أي برنامج آخر، حيث يطل فيهذه الحلقة كل من الفنانين: ميريام فارس ويوسف العماني ومحمد الزيلعي وإسماعيل مبارك، فيما ستقدم هذه الحلقة حصة اللوغاني.

بداية الحلقة مع ميريام وأغنية (ارتاح) والتي تتحدث بعدها عن لقب سفيرة (Google) التي حصلت عليه مؤخراً كونها الفنانة الأكثر بحثاً على الانترنت في الشرق الأوسط وشمال افريقيا في العام 2011، مشيرة إلى تواصلها الكبير مع جمهورها الذي يشبهها إلى حد كبير في تذوقه للفن حيث حصلت على لقب (ملكة المسرح) الأقرب الى قلبها.v
بعدها يطل يوسف العماني مقدماً ديتو غنائي (خلاني) مع ميريام التي كانت متحمسة وتنتظر دخوله لمشاركتها الحلقة، ليرحب بدوره بميريام المتواضعة وصاحبة القلب الطيّب على حد تعبيره، ممتدحاً أدائها للهجة الخليجية، متحدثاً عن اجتهاده للحفاظ على التراث في أغنياته مع ضرورة مواكبة التطور في الكلمة والإيقاع.

وقدم محمد زيلعي سولو أغنيته (أهل النيل) لتؤكد ميريام بعده أنها تسعى في الفن لإرضاء نفسها أولاً وتتابع كل التفاصيل الخاصة بعملها متحدثة أيضاً عن حدسها بنجاح ألبومها الأخير الذي تنوعت لهجاته، مشيرة إلى أنها مع التجديد والتطوير في الفن.

وقبل أن يستذكر اسماعيل مبارك تجربته في يرنامج (نجم الخليج) على شاشة تلفزيون دبي، والديوهات التي قدّمها مع نجوم الغناء العربي والتي تعلم منها الكثير، كان له وقفة غنائية جمعته مع ميريام في أغنية من الفولكلور السعودي بعنوان (يا سارية)، لتتحدث ميريام بعد ذلك عن اصرارها لتتعلم من يوسف (زفة العرسان) على الطريقة الخليجية والتي قدمتها مع العماني للجمهور في الاستديو الذي تفاعل معهما، ما دفع الفنانة اللبنانية إلى القول إنها تزداد حماسة وعطاء كلما زاد تفاعل الناس معها، ليطل بعدها يوسف في أغنيته (باي باي) متحدثاً عن تعاونه مع فرقة (Miami) وعن شركة انتاجه الخاصة (Opera) وأهميتها بالنسبة لإنتاج أعماله، ولتؤكد ميريام أهمية تأسيس الفنان الناجح لشركته الخاصة ما يزيد من انتشاره ويخفف فكرة الإحتكار وهو ما فعلته مؤخراً بتأسيسها (Myriam Music) بإدارة شقيقتها.



وقدم زيلعي ميدلي غنائي مع ميريام التي تحدثت عن أقرب الديتوهات إلى قلبها في تاراتاتا، والذي جمع بين الجسمي والمهندس في اغنية (الغرقان) والتي حملته على جوالها، ليطل بعدها اسماعيل في أغنيته (مع حبي)، وليتفاجأ بعدها بأغنية وفيديو كليب هدية من انتاج شركة العماني وليفصح يوسف عن العديد من التعاونات الفنية مع كبار الأسماء في الوطن العربي، ولتتحدث ميريام عن تحضيرها لألبومها اللبناني المصري، فيما أعلن الزيلعي عن تعاون قريب مع العماني في أغنية منفردة، وذلك قبل اختتام الحلقة بأغنية (يا ناعم العود) والتي جمعت الضيوف الأربعة على مسرح تاراتاتا.

من كواليس الحلقة

Advertisement