في هذه الحلقة المتميّزة من الموسم الثاني لتاراتاتا استضافت النجمة اليسا كل من النجم ماجد المهندس، الفنانة أروى والفنان جاد نخلة وقدم الحلقة الإعلامي اللبناني طوني بارود.
أكثر من مائة فنانة وفنان من مختلف أنحاء العالم العربي أحيوا على مدى موسمين 26 حلقة من الإبداع عرضتها قناة دبي في خطوة جريئة غيرت من خلالها وجه الإنتاج الفني في الإعلام العربي.
من مشرقه ومغربه وخليجه، من لبنان وسوريا والعراق من مصر والجزائر والمغرب وتونس، من الإمارات والبحرين واليمن والكويت والسعودية التقى نجوم وفنانين وموسيقيين على خشبة واحدة، فغنوا سوية وضحكوا سوية وتنافسوا سوية في أجواء من الألفة والمحبة والعطاء الحقيقي في خطوة كرّسوا فيها "تاراتاتا" ، ودون منازع أو منافس "البرنامج الفني الأضخم والأهم في الشرق الأوسط" .
إلى جانب الفنانين، أضاء سماء "تاراتاتا" لفيف من أبرز الإعلاميين العرب وقد تناوبوا بكل صدق ومحبة وعفوية على إحياء هذه السهرات المميزة التي شكلت منعطفاً بارزا في تاريخ الإعلام الفني العربي.
هذا النجاح اختتمه "تاراتاتا" مسكاً في حلقته الأخيرة من الموسم الثاني ولكن ليس آخرا في "تاراتاتا" الذي يستمر في عطائه مواسم قادمة وقريبة.
أغنية"بتمون" افتتحت بها "اليساّ" هذه الحلقة من "تارتاتا" في سولو ولحظة من الحميمية الفنية عاشتها مع الجمهور الحاضر في الاستوديو ومع المشاهدين.
انضم بعدها كل من ماجد المهندس وأروى إلى المسرح في ديو رائع على موسيقى وكلمات"طالعة من بيت أبوها" في إطلالة هي الثانية لهما في "تاراتاتا" بعد أن كان كلّ منهما شارك في حلقات سابقة مع باقة مختلفة من الفنانين.
"بقا يرضيك" لجاد نخلة كانت المحطة الفنية الثالثة في البرنامج ولجاد أيضا إطلالات مميزة وسابقة في الموسم الأول من البرنامج.
الديو الأول لاليسا في "تاراتاتا" أدتّه مع ماجد المهندس فاختاروا أن يشعلوا الجماهير ويقدموا لحظة من البهجة والفن والإبداع في أغنية لبنانية من ريبرتوار الفنان طوني حنا هي "ما خطرنا على بالك". أما الدويتو الثاني لإليسا فكان مع جاد نخلة و أغنية "لو فيي" من الريبرتوار الرومنسي الشعبي اللبناني للفنان غسان صليبا.
الدويتو الطربي المصري في هذه الحلقة كان بين جاد نخلة وأروى في اغنية "بتسأل ليه علي" لفايزة أحمد.
إضافة إلى الدويتو، قدم كل من الفنانين المشاركين أغنية خاصّة حيث اختار ماجد المهندس " غاب القمر" والفنانة أروى "يا غافل" وكانتا محطتين غنائيتين مميّزتين أضيفتا إلى سجل "تاراتاتا" العابق بمئات الأنغام العطرة.
للسيدة فيروز مكانة كبير في قلوب جميع الجماهير العربية ومكانة خاصة أيضاً في "تاراتاتا" إذ لم تمض حلقة من موسمه الثاني دون أن يكون لها أغنية أو أكثر فيها.
ومسك ختام الموسم الثاني لـ"تاراتاتا" جاء أيضاً فيروزياً في أغنية "نسّم علينا الهوى" التي اختتم فيها الكواتيور (رباعي) اليسا، ماجد المهندس، أروى وجاد نخلة هذه الحلقة الأخيرة.
أما الكلمة الأخيرة والتحية الأخيرة من "تاراتاتا" في هذا الموسم فكانت لمقدم هذه الحلقة الإعلامي اللبناني المحبوب طوني بارود الذي ودّع جمهور قناة تلفزيون دبي على أمل لقاء قريب في موسم ثالث يعد بالمزيد والأفضل والأروع من أجمل الأغاني العربية مع أبرز نجومها الحاليين.

Advertisement