شاهد الحلقة بالضغط .. هنا ....



رغم نشوء مخاوف من بطء الاستعدادات لاستقبال أكبر حدث رياضي في العالم دافعت رئيسة البرازيل ديلما روسيف قبل يومين من افتتاح كأس العالم لكرة القدم البرازيل 2004 عن جهوزية بلادها لاستقبال المشجعين في الملاعب وخارجها وقالت في كلمة إلى الأمة بثتها محطات التلفزة والإذاعة إن البرازيل تنتظر بأذرع مفتوحة مثل تمثال المسيح المخلص الذي يشرف على خليج ريو دي جانيرو.

واتسم استقبال البرازيليين المعروفين بولعهم الشديد وفتونهم بالساحرة المستديرة بالفتور والمزاج السيء وانتقدوا المصاريف العالية التي استثمرتها الدولة من أجل التحضير للمونديال وهي في حدود 11 مليار دولار بينما يعيش الأغلبية في فقر ويحتاجون هذه الأموال لتحسين ظروف عيشهم وقد شهدت بعض مدن البرازيل احتجاجات ومظاهرات عمالية مطالبة بتحسين الأجور وغرقت ساوباولو في حالة من الفوضى واختناق حركة السير بسبب إضراب عمال المترو ومع أن الإضراب جزئي ولا يشمل سوى ثلاثة من الخطوط الرئيسية الخمسة، إلا انه شكل ضغطاً على السلطات قبل أيام من المباراة الافتتاحية بين البرازيل وكرواتيا في 12 يونيو الجاري.

Advertisement


H