في حلقة أمس مع حليمة احتفلت حليمة مع المتصلين و مع ضيفة خاصة و هي ابنتها ماريا بمناسبة القرقيعان في الكويت و بعض دول الخليج.

كان حسن من الإمارات صاحب أكبر عدد من الرسائل و بالتالي فاز بألفي درهم إماراتي و انتقل بشكل مباشر الى فقرة المصعد و لم يحقق الفوز بالسيارة و إنما استطاع أن يضيف 500 درهم الى رصيدهز

في فقرة المترو خسر أحد المتصلين بعدم توقعه الصحيح لإسم المحطة التي سوف يتوجه اليها الراكب و فاز الخمسة الباقون بجوائز مالية و هم سارة من مصر و باتريسيا من لبنان و سالم من الامارات و سالم من السعودية و تامر من لبنان.

أما في هذه الحلقة فقد حلت فقرة قرقيعان بدل مونديال كافيه للإحتفال بهذه المناسبة التي تأتي في منتصف رمضان في معظم دول الخليج و قد حل ديكور تراثي مكان الكافيه و زارت إبنة حليمة ماريا الاستديو و جلست مع والدتها لرسم الحنة و في هذه الفقرة كان للمتصلين الخيار ما بين الغناء عن قرقيعان أو حق الليلة الإماراتي أو الإجابة عن سؤال و فازت شيخة و شيما و حصة و حياة من الإمارات و هيا من الكويت بألفي درهم لكل منهن.

أما في الفقرة الأغلى في البرنامج من ناحية الجوائز المالية و وجود السيارة و التي هي هدف كل متصل فلم يوفق أحد بالسيارة أيضا و إنما فاز بجوائز مالية كل من شيخة و يحيى و أماني من الإمارات و صلاح و فوزية من الكويت بجوائز مالية .

ترقبوا الليلة حلقة ختام الأسبوع الثاني من رمضان فهل يتمكن أحد من الفوز بالسيارة الثالثة؟

Advertisement


H